هويتك اونلاين، تصميم موقع، انشاء موقع، استضافة مواقع

إدارة عملك الخاص ليست مهمة سهلة علي الإطلاق، وقائمة المهام المطلوبة منك لن تنتهي ابداً، بالإضافة إلي المصروفات والحسابات التي قد تشكل لك صداع مزمن، ومشكلة تتكرر دورياً، اين هويتك اونلاين.

على الرغم من ذلك، لا يجب أبداً ان تقتطع من ميزانيتك بند الظهور اونلاين. بدءاً من موقعك الخاص، مروراً بصفحات مواقع التواصل الإجتماعي، و الإعلانات المدفوعة.
أن تعطي لعملائك الإحساس بمهنيتك  أمر حيوي للغاية، إذا كنت تريد دافع قوي لأن يتفاعل عملائك معك، أو مع منتجاتك التي تقدمها، فاهتم ببناء هويتك اونلاين، للأسباب التالية:

الإنطباع الأول يدوم.

لنسرد الحقائق، نحن نعيش في عالم حيث يقوم الناس بالبحث في جوجل، و قراءة المراجعات قبل الشراء والتسوق، نحن نعيش في عالم يقوم فيه الاشخاص بنشر مكان تواجدهم علي فيسبوك عند زيارتهم لأي مكان، بالاضافة إلي نشر رأيهم وتجربتهم علي الفور.

المستهلكون يحكمون على منتجك، ويتخذون قرار توجيه تعاملاتهم معك، أم سيصرفون النظر عنك بالكامل، ان لم يكن موقعك يعكس بشكل حقيقي شخصية أعمالك الذين يبحثون عنها.

 

لم يعد الناس يتصفحون واجهات العرض هذه الأيام، انهم يبحثون عن موقعك.

النزول إلي الشوارع، وتصفح واجهات العرض لم يعد الطريقة الوحيدة لتفقد المنتجات هذه الأيام، الناس يستخدمون جوجل، ياهو، وبينج، والعديد من المواقع الإجتماعية الأخرى.
الناس ببساطة يتصفحون الإنترنت قبل إجراء عملية الشراء التالية، ليتأكدوا قبلها أن المكان الذي يفكرون بالتعامل معه يتمتع بهوية واضحة، وقوية علي الشبكة، ويتصدر مكان متقدم في محركات البحث.

الموقع لا يعني فقط عنوان ينتهي بدوت كوم، أو دوت نت، ولكن يجب أن يحتوي علي معلوماتك الأساسية المهمة، مثل رقم هاتفك، وعنوان شركتك، وايضاً روابط صفحاتك علي مواقع التواصل الإجتماعي، هذا بالطبع بالاضافة إلي معلومات أعمالك الأساسية.

 

عدم وجود هويتك اونلاين، يعني خسارة أعمالك.

أصبح أمر مفروغ منه أن عدم وجود هويتك اونلاين لأعمالك، يعني انك تفقد عملاء كُثُر بحثوا عنك، ولم يجدوا هويتك الواضحة، أو لم يسمعوا بك من الأساس، لأنك لا تستخدم الإنترنت، وهم يبحثون بشكل اساسي في محركات البحث ومواقع التواصل.

ان كان موقعك سيئاً، فهذا سيدفع عملائك بعيداً عنك، و سيجعل من صورة أعمالك سيئة، موقع سيء يضر أعمالك أكثر من لا موقع، لكن كلا الأمرين مضرين للغاية لعملك.
إن لم يكن لديك هوية أونلاين، وموقع علي الشبكة، فإن فرصة أن تحظى بعميل قادم من الشبكة هي ضعيفة للغاية، انت ستفقد شريحة كبيرة جداً علي استعداد لدفع الأموال مقابل منتجك، أو خدمتك التي تقدمها.

مهما كان نوع عملك، وكيفية إدارته، سواءً كنت تدير أغلب مهامه بنفسك، أو تدير أكثر من موظف، يجب أن يُظهر موقعك مدى إحترافيتك، وجديتك في تنفيذ أعمالك مع عملاءك، إظهر قوتك، وتميزك، واثبت هويتك الحقيقة، ولا تسعي لمجرد “ظهور” علي الشبكة، الأمر يتعدى هذا، و يمتد إلي بناء هوية قوية، تظهر مصداقيتك، جديتك، واحترافيتك.
اهتم بتقديم محتوى مناسب، إجعل من زيارة العملاء لموقعك تجربة طيبة، استخدم واجهة واضحة، بها اهم المعلومات التي يحتاجها عميلك، ليتعرف علي هويتك اونلاين