محكمة أمركية تفرض غرامة علي فيسبوك 500 مليون دولار

محكمة أمركية تفرض غرامة علي فيسبوك 500 مليون دولار

أدانت هيئة محلفين بولاية تكساس الأمريكية، الأربعاء، شركة فيسبوك، واحد الشركات المملوكة لها التي تقدم تقنيات الواقع الافتراضي Oculus، وفرضت غرامة علي فيسبوك 500 مليون لصالح شركة ZeniMax Media الناشرة لألعاب الفيديو، التي تقول انها سرقت تقنياتها، وفازت بالدعوي القضائية المرفوعة.

 

ورأت الهيئة الأمريكية المكونة من مواطنين عينتهم المحكمة الفيديرالية في دالاس، ان شركة Oculus التي اشترتها فيسبوك في وقت سابق من عام 2014، في صفقة بلفت قيمتها 2 مليار دولار، استخدمت أكواد برمجية طورتها شركة ZeniMax  في منتج النظارة الافتراضيى Rift.

 

وقالت الشركة في دعواها أمام المحكمة، ان احد المؤسسين في شركة Oculus بالمر لاكي، قد أخلَّ باتفاقية عدم الافصاح الموقعة بين شركتيهما، وذلك لتطوير نموذج أولي لنظارة Oculus Rift، والتي لم تتاح للعامة.

كما شارك الرئيس التنفيذي لموقع فيسبوك، مارك زوكربيرج، في تلك المحاكمة لتقديم شهادته، فيما طالبت شركة ZeniMax بأضرار تقدر بحوالي ستة مليارات دولار، وقد واجه مارك زوكربيرج أثناء المحاكمة اتهاماً بأنه تسرع أثناء عملية الاستحواذ.

وزعمت شركة ZeniMax أن أحد مصممي الألعاب لديها، الذي يدعى جون كارماك قد طور الأجزاء الأساسية من تكنولوجيا نظارة  Rift عندما كان يعمل في شركة تابعة لشركة ZeniMax، وأن Oculus وظفت كارماك في وقت لاحق عام 2013.

ZeniMax تسعى لوقف جميع منتجات Oculus

كما عبر الرئيس التنفيذي لشركة ZeniMax، روبرت ألتمان، عن سعادته بالحكم القضائي، وقال في بيان صحفي إن شركته تدرس إمكانية استصدار أمر قضائي لمنع شركة فيسبوك و Oculus التابعة لها، من استخدام التعليمات و الأكواد  البرمجية الخاصة بشركته، مما يهدد مشروع فيسبوك بالتوسع في مجالات تقنية حديثة.

وقضت هيئة المحلفين بأن  كل من المتهمين لم يسرق أي من الأسرار التجارية لشركة ZeniMax، إلا أنها وجدت أن Oculus قد استخدمت تعليمات وأكواد برمجية تنتهك بشكل مباشر حقوق النشر والتأليف التابعة لشركة ZeniMax.

وصرحت الرئيسة التنفيذية للعمليات في فيسبوك، شيريل ساندبرج، بأن هذه الدعوى لا تعتبر أمراً جوهرياً يخص أعمال فيسبوك، مشيرة: “لقد خاب أملنا في بعض بنود القرار ونحن ندرس خياراتنا للاستئناف”.