أعلنت شركة جوجل عن إزالة أكثر من 900 مليون “لينك” مقرصن من نتائج البحث خلال عام 2016، إذ طلب من الشركة التكنولوجية العملاقة حذف أكثر من مليار لينك فى عام 2016، وكان هذا تقريبا ضعف عدد الطلبات التى تلقتها الشركة العام الماضى.

 

ووفقا لموقع ibtimes البريطانى نجحت جوجل فى إزالة الروابط بزيادة بنسبة 100% مقارنة بالعام السابق، وبينما تتخذ الشركة بعض الخطوات لتجعل مواقع القراصنة أقل ظهورا فى نتائج البحث، إلا أنها مازالت تختلف مع أصحاب حقوق الملكية على كيفية المضى قدما وتنفيذ طلباتهم.

 

ويضغط أصحاب حقوق التأليف والنشر، خاصة المنتجين بعالم الموسيقى وصناعة السينما على شركة جوجل ويرسلون إشعارات مستمرة لمطالبتها بحذف الروابط المرتبطة بالمحتوى المقرصن، ومع ذلك تقول جوجل إنها تعتمد على طريقة خاصة بها لتحديد المحتوى اللازم إزالته.

 

ففى عام 2016، أبلغ أصحاب حقوق المحتوى عن نحو 351 ألف موقع مختلف، مما يعنى أن هذه الروابط ليست فقط على مواقع التورنت، وكان من بين أصحاب حقوق الملكية فى المملكة المتحدة مجموعة صناعة الموسيقى BPI الرائدة التى قدمت أكثر من 80 مليون طلب تليها فوكس ثم إن بى سى يونيفرسال وHBO ومايكروسوفت.

 

جدير بالذكر أن عام 2016 شهد إغلاق KickassTorrents، وهو موقع رئيسى يعزز المحتوى المقرصن، مما أعطى الأمل لأصحاب حقوق الملكية أنهم يفوزون فى الحرب على القرصنة، ومع ذلك، ظهر الموقع مرة أخرى خلال الأسبوع الماضى، مما يدل أن مكافحة القرصنة على الانترنت ليست مهمة سهلة.